تركيا محط اهتمام الاستثمارات الدولية المباشرة


إحصاءات لافتة: تركيا محط اهتمام الاستثمارات الدولية المباشرة

تبرز تركيا بقوة على خريطة الاقتصاد الدولي، بصفتها محط اهتمام الاستثمارات الدولية المباشرة؛ إذ تتوجّه الشركات العملاقة مثل Alibaba، وAmazon، وHuawei، وPepsiCo بخطوات واثقة نحو تركيا، مستفيدة من التقدم الاقتصادي والاستقرار السياسي الذي يعمّ البلاد.

وفي خضمّ تطوّرها الاقتصادي البارز، ارتفعت نسبة الاستثمار العالمي في تركيا إلى مستوياتٍ غير مسبوقة.

وفي هذا السياق، سنستكشف كيف تربّعت تركيا على قمّة تفضيلات المستثمرين العالميين، ولماذا يجب أن تكون في أفق اهتمام المستثمرين المتطلعين إلى الفرص الواعدة، لذا تابع هذا الخبر من مدونة صندوق الاستثمارات الطبية ألفا..

 

255 مليار دولار استثمارات دولية كثيفة تنهال إلى تركيا

تشير الأرقام المتعلقة بالاستثمار العالمي المباشر في تركيا إلى نموٍّ استثنائي وتحسّنٍ كبيرٍ في الجاذبية الاقتصادية للبلاد، فقد ارتفع حجم الاستثمارات إلى 255 مليار دولار خلال الفترة من 2003 إلى 2023، بمتوسط سنوي يبلغ 13 مليار دولار.

ويعكس هذا الارتفاع الكبير تحولاً جوهرياً في البيئة الاستثمارية التركية، فقد تضاعف حجم الاستثمار 13 ضعفاً عن متوسّطه في عام 2003.

علاوةً على الارتفاع الملحوظ في الحصة التركية من الاستثمارات الأجنبية، من 0.2% إلى 1%، ممّا يشير إلى زيادة الفرص الاستثمارية الواعدة والمستدامة، والنموّ المتسارع في تركيا.

 

الاستثمارات الأجنبية في تركيا

 

أكثر من 80 ألف شركة عالمية تعمل في تركيا في 2023

ازداد عدد الشركات الأجنبية العاملة في الجمهورية التركية إلى أكثر من 80 ألف شركة في عام 2023، وهو ارتفاع ضخمٌ تشهده البلاد منذ عام 2002، فلم يكن عدد الشركات العالمية حينها يتجاوز أكثر من 5600 شركة فقط.

 

ما يزيد عن 90 مشروعاً استثمارياً دولياً مباشراً احتضنتها تركيا في 2023

تشهد تركيا انطلاقةً استثمارية لافتة خلال العام 2023، فقد استضافت 93 مشروعاً استثمارياً أجنبياً في الفترة بين يناير/ كانون الثاني وسبتمبر/ تشرين الثاني.

وقد اعتنت جميع هذه المشروعات بالنهضة الاقتصادية والاجتماعية للبلاد، من خلال تعزيز التنمية المستدامة ودعم الابتكار والتحول الرقمي، كما تنوّعت هذه المشاريع في قطاعاتٍ حيوية كالآتي:

 

نوع المشروع

عدد المشاريع

النقل والتخزين

17

المعدات الصناعية

9

البرمجيات وتكنولوجيا المعلومات

8

الأغذية والمشروبات

7

المواد الكيميائية

6

معدات السيارات

4

السيراميك والزجاج

4

القطع الأصلية لوسائل النقل عدا السيارات OEM

4

البلاستيك

4

مشاريع متنوعة أخرى

30

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

دولٌ بارزة علمياً وصناعياً تضع ثقتها في السوق التركي

تستمدّ تركيا زخماً قوياً في مجال الاستثمار من الدعم الواسع الذي تلقته من دول معروفة بتطوّرها الاقتصادي والصناعي خلال عام 2023، فقد توزّعت المشاريع الاستثمارية في تركيا كالآتي:

 

الدولة المتبنيّة للمشروع

عدد المشاريع

الولايات المتحدة

16

ألمانيا

14

فرنسا

9

إيطاليا

8

الصين

8

اليابان

5

هولندا

5

الإمارات

5

 

بيئة استثمارية مواتية توفّرها تركيا للشركات الأجنبية

تتفرّد تركيا بتقديم مغرياتٍ للاستثمار الدولي على أراضيها، ويتمثّل ذلك بتأمين ظروفٍ جذّابة للمستثمرين الأجانب، من خلال ما يلي:

  1. بنية تحتيّة حديثةٌ ومتطوّرة، بما في ذلك مرافق نقل وتكنولوجيا المعلومات.
  2. سوقٌ محليٌّ كبير ومتنوّع يعزّز الفرص التجارية، ويدعم نموّ الأعمال.
  3. جهودٌ حكومية لتعزيز التحوّل الرقمي، وتوفير بنية تكنولوجية متقدّمة تدعم الابتكار.
  4. إجراءاتٌ بسيطة وفعّالة لتأسيس الأعمال وإنهائها؛ ممّا يجعل عملية الاستثمار أكثر سهولة.
  5. تتبنى الحكومة سياساتٍ داعمةً للاستثمار، وتقدّم مزايا وحوافز للمستثمرين الأجانب.
  6. تعزّز تركيا التجارة الدولية، وتؤمّن التكامل مع سلاسل الإمداد العالمية.
  7. توفّر الدولة استقراراً اقتصادياً وسياسياً، يزيد من الثقة ويقلّل المخاطر.

 

فرصٌ استثمارية رائدة توفّرها تركيا اليوم في أبرز القطاعات الحيوية

برعاية صندوق الاستثمارات الطبية ألفا، تتيح تركيا للمستثمرين فرصةً فريدةً للإسهام في تطوير مجالات الصحة والطبّ الحديث.

وجديرٌ بالذكر أنّ قطاع الصحة يُعدّ اليوم من أكثر القطاعات وأسرعها نمواً، لأسبابٍ ليس أقلّها التغيير الديموغرافي، وتقدّم الاكتشافات الطبية في كلّ فروعها، وتطوير النُظم الصحية في الدول النامية، وزيادة أنماط أمراض العصر.

فرصٌ استثمارية رائدة توفّرها تركيا اليوم في أبرز القطاعات الحيوية

ولذلك يشكّل صندوق ألفا الطبي فرصةً نادرةً لكلّ مواطنٍ عربيٍّ يرغب بامتلاك حصة في مشروعٍ طبي بأقلّ مبلغٍ استثماريٍّ ممكن، علاوةً على تأمينه للمزايا التالية:

  1. يحمل الصندوق رسالة إحياء الإنسان والمجتمعات، لكونه متخصّصاً في المجال الصحي.
  2. يتوافق مع أحكام الشريعة الاسلامية، كما أنه مرخّصٌ ومراقبٌ من هيئة الأسواق المالية التركية.
  3. ينوّع الصندوق استثماراته بما يضمن للمستثمرين ارتفاع الأرباح مع انخفاض المخاطر.
  4. يستثمر الصندوق موجوداته في الشركات الطبية والمستشفيات ذات الربح المتوقع العالي.
  5. يشارك في الشركات التي تحقّق دخلها بالدولار فقط؛ وبذلك لا يتأثر الصندوق بأسعار العملات المحلية.
  6. يرتفع سعر الوحدات الاستثمارية في الصندوق باستمرار، ويجري الإعلان عن سعرها الجديد كل نصف عام.

 

ختاماً

فتحنا لكم في هذا الخبر نافذةً إلى عالم الاستثمار والتطورات الاقتصادية في تركيا، وفي هذا السياق الواعد، ندعوكم للتعرّف إلى خطوات المشاركة في صندوق ألفا الطبي.

لنمنحكم فرصة مثاليةً للمساهمة في مجالٍ استثماريٍّ رابحٍ ومتنامٍ، مع إمكانية الحصول على الجنسية التركية بالاستثمار.

فلا تتردّدوا! وراسلونا إن أردتم أن تستوثقوا أكثر.

 

تحرير: صندوق الاستثمارات الطبية ألفا©

المصدر: وكالة الأناضول