ارتفاع غير مسبوق في احتياطي البنك المركزي التركي


ارتفاعٌ غير مسبوق في احتياطي البنك المركزي التركي

أعلنت تركيا مؤخراً عن تحقيق قفزة هائلة في احتياطاتها النقدية، ويرتبط هذا الإنجاز بتطورات اقتصادية ملموسة، تظهر في السياسات الحكومية المستدامة وزيادة الاستثمارات وأثرها الإيجابي.

لتتعرّف على تفاصيل هذا النجاح الاقتصادي، وفرص الاستثمار التي تتاح في هذا السياق المتجدّد والواعد، تابع هذا الخبر من صندوق الاستثمارات الطبية ألفا..

 

ارتفاعٌ غير مسبوق في احتياطي البنك المركزي التركي

أعلن البنك المركزيّ التركيّ عن إنجاز تاريخي؛ تجلّى في ارتفاع إجمالي احتياطاته إلى مستوىً قياسيٍّ بلغ قيمةً لافتة، وهي 141.4 مليار دولار، وذلك وفقاً للإحصاءات المالية الأسبوعية حتى الثامن من ديسمبر/كانون الأول 2023.

وتمثّلت الزيادة القوية في إجمالي احتياطيات النقد الأجنبي للبنك، إذ ارتفعت بمقدار 1.276 مليار دولار، ووصلت إلى 94.509 مليار دولار، محققةً قفزةً كبيرةً من الرقم السابق في الأول من ديسمبر/كانون الأول البالغ 93.233 مليار دولار.

إلى جانب ذلك، فقد سجّل إجمالي احتياطي الذهب في البنك التركي خلال الوقت ذاته مبلغ 46.864 مليار دولار.

وبذلك شهدت الفترة من نهاية مايو/حزيران وحتى الثامن من ديسمبر/كانون الأول 2023 نمواً كبيراً بقيمة 42.9 مليار دولار، ممّا يبرز الجهود الفعّالة في تحقيق زيادة نسبية قدرها 43.6٪.

علاوةً على تحقيق تراكمٍ استثنائيٍّ للأصول المالية، جعل هذه المرحلة ذات أهمية بالغة في تاريخ البنك المركزي التركي.

ارتفاع قياسي في احتياطي البنك المركزي التركي

سياسات حكومية تقود تركيا نحو قفزة اقتصادية بارزة

في هذا السياق، بيّن بنك تركيا المركزيّ العوامل التي أدّت إلى هذا الارتفاع المذهل في معدّل الاحتياطي لديه، وقد تمثّل ذلك بـ:

 

1- تحسّنٌ في الحساب الجاري

أشار البنك المركزي التركي إلى انخفاض العجز في الحساب الجاري، والذي أدى إلى توازن المدفوعات، وتقليل الضغوط على العملة الوطنية.

 

2- تدفّقاتٌ أجنبية متزايدة

شهدت تركيا زيادةً في تدفّق رؤوس الأموال الأجنبية، ممّا أسهم في تعزيز القاعدة النقدية للبلاد، ورفع الثقة الدولية في اقتصادها.

 

تقريرٌ نوعيّ من Deutsche Bank: الاستثماراتٌ الأجنبية تُحدث تحولاً اقتصادياً في تركيا

أبرز تقريرٌ من Deutsche Bank هو الأول من نوعه، أنّ الأموال الساخنة تتدفّق بغزارة إلى الأصول التركية، ومعظمها استثمارات بالدولار الأمريكي، ممّا يزيد من دفع الاقتصاد التركي إلى الأمام.

وقد تناول التقرير الأسباب وراء انخفاض قيمة الليرة التركية، والذي أشار إلى إستراتيجية البنك المركزي التركي في شراء الدولار لتعزيز احتياطياته.

وفي هذا السياق، يتوقع التقرير عكس هذا التوجه في المستقبل، ممّا يسهم في رفع قيمة الليرة مقابل الدولار.

 

فرص استثمارية آمنة توفّرها تركيا للأجانب

يرى خبراء أن هذه المؤشرات تزيد الثقة لدى المستثمرين الأجانب، وتدعم استقرار الليرة التركية، لذا فمن المتوقع أن يظلّ الاهتمام الدولي بتركيا قائماً، مع تحقيقها لنمو اقتصاديٍّ مستدام، وسط تحسّنٍ في مؤشرات الاستثمار.

 

ختاماً

تعكس هذه التطورات الإيجابية تفاؤل المستثمرين والمحللين حيال مستقبل اقتصاد تركيا، رغم التحديات التي تواجهها.

وفي هذا السياق، ننصحك باغتنام الفرصة المواتية اليوم، والمشاركة في استثمار رابح ضمن قطاعٍ حيويٍّ، يمنحك الجنسية التركية إضافةً لمزايا أخرى، وهذا ما تجده لدى صندوق الاستثمارات الطبية ألفا.

لذا سارع الآن للمشاركة في الصندوق بخطوات بسيطة، وإن أردت تفاصيل أوسع فتحدّث إلينا فوراً..

 

تحرير: صندوق الاستثمارات الطبية ألفا©
المصدر:
وكالة الأناضول